100 متحدثٍ يشاركون في الدورة الثانية لأكبر مهرجان لريادة الأعمال في الشارقة

كشف مركز الشارقة لريادة الأعمال “شراع”، أحد مبادرات هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير “شروق” صباح اليوم (الثلاثاء)، خلال مؤتمر صحفي عن تفاصيل الدورة الثانية من “مهرجان الشارقة لريادة الأعمال2018″، والذي سينطلق 20 نوفمبر المقبل في نادي الشارقة للجولف والرماية.

ويشارك في المهرجان، الذي ينظم تجسيداً لرؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة في دعم رواد الأعمال على مستولى المحلي والدولي، 100 متحدثاً من جميع أنحاء العالم.

 

ويجمع المهرجان الذي يستمر لمدة يومين، تحت رعاية الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي رئيس مركز الشارقة لريادة الأعمال “شراع”، نخبة من رواد الأعمال، مركزاً على ثلاثة عناوين رئيسية، هي ” تجرأ أن تحلم “، و “تجرأ على أن تكون مبتكراً ” و” تجرأ على أن تصبح عالمياً”، بهدف تعزيز ودعم بيئة ريادة الأعمال في إمارة الشارقة ودولة الإمارات العربية المتحدة.

 

ويقدم المهرجان سلسلة من الجلسات وحلقات العمل الرامية إلى جذب الشباب، ومؤسسي الشركات الناشئة، والمستثمرين، وغيرهم من أصحاب المصالح في عالم الأعمال، من خلال حزمة من الأفكار التحفيزية، واجتماعات لتبادل الخبرات، وحوارات وحلقات عمل تفاعلية.

 

ويستضيف المهرجان قادة، وخبراء، وصانعي قرار على المستويين الإقليمي والدولي من القطاعات الحكومية، والأوساط الأكاديمية، وقطاع التكنولوجيا، وعالم الأعمال، وقطاعات رئيسية الأخرى، كما يستقبل مدينة “الشركات الناشئة”، وتضم قائمة الحضور مشتركين من الشركات الناشئة الأكثر تأثيراً في المنطقة لعرض نشاطاتها في المهرجان، ويتيح فرصة للتنافس على مسابقة للترويج للشركات الناشئة للفوز بجوائز مالية يعلن عنها أثناء المهرجان.

 

وتضم قائمة المتحدثين كل من :سعادة محمد العبار، رئيس مجلس إدارة إعمار العقارية، غاري فاينرشيك، الؤسس والرئيس التنفيذي لشركة فاينر ميديا، و فيشن لاخياني، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة مايند فالي، ليلى جناح المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة سما سورس، وكاثرين بارسنس الشريك المؤسس والشريك الرئيس التنفيذي لشركة ديكوديد.

 

وقالت سعادة نجلاء المدفع المدير التنفيذي لـ “شراع”: يأتي تنظيم المؤتمر بهدف توفير منصة فعالة لرواد الأعمال، للانطلاق بأعمالهم لآفاق جديدة، بالإضافة إلى وضع إمارة الشارقة على خريطة تطوير قطاع ريادة الأعمال محلياً وعالمياً، حيث يجمع المؤتمر رواد الأعمال مع أكبر الشركات، والمستثمرين، والجهات الحكومية والخاصة، ليستكشف الفرص، ويسشترف مستقبل النمو، ويرسم خارطة طريق الاستثمار وتوجهاته في الإمارة، ويعزز روح المبادرة والابتكار لدى رواد الأعمال الشباب، في هذه المرحلة التي تشهد نمواً كبيراً في الأعمال والمشاريع الصغيرة والمتوسطة، حيث باتت تشكل مساحة كبيرة من بنية الاقتصاد”.

 

وأضافت المدفع ” نجح المهرجان في دورته الافتتاحية التي عُقدت في نوفمبر الماضي، باستقطاب أكثر من 2000 مشارك من رواد الأعمال، والمستثمرين، وطلبة الجامعات والمبتكرين، كما شهد مشاركة أكثر من 150 متحدثًا، واشتملت فعالياته على أكثر من 75 عرضًا للشركات الناشئة على مدار يومين، ونتطلع إلى مواصلة تحقيق مزيد من النجاح في الدورة الثانية، التي تركز على فكرة تقوم على مبدأ “تجرأ أن تكون مختلفاً، ومبتكراً وعالمياُ”.

 

وبدوره أكد سعادة الدكتور خالد عمر المدفع، رئيس مدينة الشارقة للإعلام (شمس) أن حرص مدينة الشارقة للإعلام ،على المشاركة في مهرجان الشارقة لريادة الأعمال، يأتي إنطلاقاً من العمل وفق رؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، للمساهمة في بناء مجتمع حيوي وبيئة مثالية للريادة والإبتكار، مشدداً على إعتزاز (شمس) بكونها شريكاً استراتيجياً فاعلاً وحيوياً لمركز شراع في مختلف برامجه وأنشطته وأعماله.

 

وأضاف رئيس مدينة الشارقة للإعلام  “لقد تأسست مدينة الشارقة للإعلام بهدف دعم وتمكين الشباب، وتزويدهم بالمعارف، وأدوات الإبداع والإبتكار، وبات لزاماً علينا العمل بكل ما نملك من أدوات بالتعاون مع مختلف مؤسسات ريادة الأعمال، ومختلف قطاعات الإبداع، لنساهم في تحقيق الأعمال الريادية المبدعة ولنلهم تنمية الأعمال”.

 

وفي سياق متصل أوضح سعادة جاسم البلوشي، رئيس التميز المؤسسي في  مصرف الشارقة الإسلامي، أن المصرف دأب ومنذ تأسيسه،على أن يكون شريكاً فاعلاً في كل مبادرة مجتمعية تساند الشباب، مقدماً كل دعم ممكن لرواد الأعمال، كي يتمكنوا من تحويل أفكارهم إلى مشاريع تؤثر في التنمية، بما يتماشى مع رؤى وتوجهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، الأب الروحي للشباب والداعم الأول لإبداعاتهم.

 

وأكد البلوشي: “أن شراكة المصرف الذهبية مع مهرجان الشارقة لريادة الأعمال، تأتي ضمن استراتيجية المصرف الرامية إلى المساهمة في تحقيق أهداف الأجندة الوطنية 2021، في بند (اقتصاد معرفي مبني على الابتكار)، وتحديداً لتحقيق الأهداف المندرجة تحت هذا البند، والمتمثلة في التقدم على المؤشر العالمي لريادة الأعمال (المرتبة 7 تقرير 2017)، وزيادة نسبة مساهمة الشركة الصغيرة والمتوسطة في الناتج المحلي الإجمالي غير النفطي(49% تقرير 2016)”.

 

وبشأن رعايتهم الذهبية، قالت علياء الحبشي، مدير مركز الاتصال المؤسسي في شركة الشارقة لإدارة الأصول للمهرجان: “نفخر بالنجاحات المتميزة لرواد الأعمال العرب والإماراتيين  خلال السنوات القليلة الماضية على الصعيدين المحلي والعالمي، ونحن في شركة الشارقة لإدارة الأصول نؤمن بأن رواد الأعمال هم من المحاور المهمة في أي اقتصاد، وهم بحاجة إلى دعم فعال ونظام استشاري متكامل لتحويل أفكارهم إلى أعمال تجارية ناجحة. ومن هنا تتطلع شركة الشارقة لإدارة الأصول إلى بناء اقتصاد تنافسي في الإمارة من خلال دعم وتأهيل رواد الأعمال بكافة فئاتهم، حيث تسعى الشارقة لإدارة الأصول باعتبارها الذراع الاستثماري لحكومة الشارقة، إلى تعزيز التعليم والتنمية، ودعم ريادة الأعمال في الإمارة من خلال مختلف المبادرات و الفعاليات، ويعد مهرجان الشارقة لريادة الأعمال خير مثال على ذلك”.

 

 

 

ويخصص المهرجان حيزاً للشباب، يتضمن العديد من الجلسات الملهمة، وورش العمل، والجلسات النقاشية الخاصة، مع أبرز الشخصيات والجهات التعليمية، لتحفيزهم على تقديم الأفكار الملهمة في مجال ريادة الاعمال، كما يطلق برنامج تحت عنوان “مختبر مستقبل رواد الأعمال” ، بالتعاون مع مجالس الشباب ليشكل منصة تجمع نخبة من أبرز رواد الاعمال الشباب، لصياغة سياسات وخطط استراتيجية فعالة لمعالجة التحديات الراهنة في سوق الأعمال.

 

ويشهد المهرجان الذي يقام بشراكة بلاتينية مع مصرف الشارقة الإسلامي، وشراكة ذهبية مع مدينة الشارقة للإعلام (شمس)، الشارقة لإدارة الأصول، توزيع جوائز “سيفي” Seffy Awards، التي أطلقتها الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي في العام 2017 ، في ثلاث فئات تكريماً لرواد الأعمال في الإمارات العربية المتحدة الذين يتجرؤون على تغيير قواعد سوق العمل، ويجازفون في ابتكار أفكار استثمارية جديدة، حيث سيتم تكريم 12 من رواد الأعمال المحليين الواعدين خلال المهرجان.

 

ويتيح مركز الشارقة لريادة الأعمال “شراع” فرصة للراغبين في التسجيل والحصول على التذاكر على موقعاً الإلكتروني:.sharjahef.com

 

يشار إلى أن المهرجان هو الحدث الأكبر في دولة الإمارات العربية المتحدة حول الابتكار في ريادة الأعمال وملتقى نوعي لرواد الأعمال، والمستثمرين، والمبتكرين من داخل الإمارات وخارجها لتعزيز التعاون المشترك وتنويع الخبرات، ويهدف المهرجان للاحتفاء بروح ريادة الأعمال ومنصة لكل العاملين في قطاع ريادة الأعمال للجلوس معاً تحت سقف واحد والتشاور وتبادل الخبرات، وتمكين بعضهم بعضاً والتواصل لأجل مستقبل واعد.

 

وكان مركز الشارقة لريادة الأعمال “شراع” انطلق في يناير 2016، بمبادرة كريمة من قبل الشيخة بدور بنت سلطان بن محمد القاسمي، ليكون منصة لتحفيز رواد الأعمال في دولة الإمارات العربية المتحدة، وتمكينهم من دخول عالم الأعمال من بوابة الإعمال الصغيرة والناشئة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق