اجتماع عمداء معاهد تعليم اللغة العربية بالجامعات السعودية والمسؤولين في الجهات ذات الصلة

ينظم معهد تعليم اللغة العربية للناطقات بغيرها بجامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن بالشراكة مع مركز الملك عبدالله بن عبدالعزيز الدولي لخدمة اللغة العربية (اجتماع عمداء معاهد تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها بالجامعات السعودية ومدراء المراكز والوحدات والإدارات ذات الصلة) السبت القادم في الرياض.

وأوضحت عميدة معهد تعليم اللغة العربية للناطقات بغيرها الدكتورة نوال الثنيان، أن المعهد يسعد بهذه الشراكة مع مركز الملك عبدالله بن عبدالعزيز الدولي لخدمة اللغة العربية، ويتطلع إلى أن يحقق الاجتماع الأهداف المرجوة منه، حيث يُنَفَّذُ الاجتماع متضمناً محورين علميين، يناقش أولهما المعوقات التنظيمية والدور المنتظر من الجهات المسؤولة والداعمة، مثل مشكلات القبول وضوابطه، واستقطاب الطلاب المتميزين، وتفعيل دور الجهات المعنية من سفارات وملحقيات ومراكز إسلامية، واستثمار الخريجين من معاهد تعليم اللغة العربية، بالإضافة لمحور ثانٍ يناقش تكامل الجهود وتوحيد الأنظمة بين الجهات الشبيهة، ومن ذلك تبادل الخبرات، والمشاريع الدولية، ودعم الوحدات والبرامج الجديدة، والتكامل العلمي في المناهج والمقررات، وتفعيل دور الطلاب في تعزيز العلاقات الثقافية والحضارية.

من جهته أوضح الأمين العام للمركز الدكتور عبدالله بن صالح الوشمي أن الاجتماع الذي ينفذه المركز بالشراكة مع معهد تعليم اللغة العربية للناطقات بغيرها بجامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن يأتي ضمن عناية المملكة العربية السعودية البالغة بتعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها، ودعمها لتأسيس معاهد تعليم العربية والوحدات الخاصة بها، وتقديمها منحاً دراسية للطلاب من كل أنحاء العالم، بالإضافة إلى الجهود السعودية –التي استعرض المركز بعضاً منها في ندوته الأخيرة المنعقدة في الرياض- في تأليف المقررات التعليمية وطباعتها وتوزيعها، وما تتضمنه رؤية 2030م الطموحة من تحولات مرحلية وضعت اللغة في حسبانها، حيث تعد معاهد تعليم اللغة أذرعة ناعمة تمتد إلى كل أنحاء العالم وتنفذ إليها، والمركز إذ يسعد بمشاركته مع المعهد في تنفيذ هذا اللقاء الذي يجمع عمداء معاهد تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها ومديري وحداتها والمؤسسات المعنية، ويهدف من خلاله إلى تعميق التجسير والتواصل بين المعاهد والوحدات في أنحاءالمملكة، وبناء رؤية موحدة لاجتياز العوائق والتغلب على التحديات، والتكامل وتوحيد الجهود واستثمار المنجزات، ويعمل المركز مع معهد تعليم اللغة العربية للناطقات بغيرها بوصفه معهداً رائداً في مجال تعليم اللغة العربية للناطقات بغيرها، ونقطة جاذبة لتنفيذ مثل هذا الاجتماع، مشيداً بجهود المعاهد وبرامجها وبخاصة معهد تعليم اللغة العربية للناطقات بغيرها بجامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن.

وينعقد الاجتماع في رحاب جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن في الرياض، ويشارك فيه عدد من عمداء معاهد تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها من مختلف الجامعات السعودية، ومديرو وحدات تعليمها، ومديرو الإدارات المساندة والمؤسسات المماثلة لعمل المعاهد في القطاع الثالث والقطاع الخاص.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق